الخزانة الأمريكية ترفع العقوبات عن تركيا التي فرضتها على الواردات التركية

الخزانة الأمريكية ترفع العقوبات عن تركيا التي فرضتها على الواردات التركية

رسمياً الخزانة الأمريكية ترفع العقوبات عن تركيا إذ أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب 23/10/2019 – الأربعاء، أنه:
سيتم رفع العقوبات عن تركيا، التي فرضتها في الآونة الأخيرة على الواردات التركية، رداً على عمليتها العسكرية ”نبع السلام“ في سوريا بعد أن تم الاتفاق على وقف اطلاق النار، معتبرا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يفعل الصواب بشأن بلاده.

الخزانة الأمريكية ترفع العقوبات عن تركيا

حيث أصدر تعليماته لوزارة الخزانة، برفع العقوبات المفروضة على تركيا في 14 أكتوبر الجاري، وقال ترامب أن : ”تركيا أبلغتنا أنها ستوقف الهجوم على شمال سوريا، وأن وقف إطلاق النار سيصبح أمرا دائما“.
وأضاف: ”أنقذنا حياة الكثيرين وتفادينا تدخلا عسكريا في شمالي سوريا“.

وأكد ترامب أن:
”القوات الأميركية ستنسحب من شمال سوريا، مشيرا إلى أن عدد قليل منها سيبقى لحماية آبار النفط“.

وأشاد ترمب بالموقف التركي، وقال إن :
”تركيا عضو في الناتو، وطوّرنا معها علاقات مميزة في عهد الرئيس أردوغان، وقدم الشكر للرئيس التركي الذي يعمل جيداً لصالح بلده، وسألتقيه قريباً“.

وقال الرئيس التركي”أردوغان“:
إن تنظيم ”ي ب ك“ الإرهابي في سوريا، سينسحب بأسلحته عن الحدود التركية إلى مسافة 30 كم خلال 120 ساعة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، عقب لقائهما في مدينة سوتشي الروسية.

وأكد أن الهدف الرئيس لعملية ”نبع السلام“ هو إخراج الإرهابيين من المنطقة وتأمين عودة السوريين إلى مناطقهم.

وفي وقت سابق الأربعاء، قالت وزارة الدفاع التركية:
”إنه لم يعُد لشنّ عملية عسكرية جديدة غير نبع السلام ضرورة، وذلك بموجب الاتفاق المتوصَّل إليه بين تركيا وروسيا بشأن سوريا.
وإنه ستبدأ جهود مشتركة بين الدولتين في هذا الصدد“.

جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة التركية، بشأن التطورات الأخيرة المتعلقة بعملية نبع السلام العسكرية، التي أطلقتها تركيا في وقت سابق شمالي سوريا.

ومنذ سريان اتفاقية وقف العملية العسكرية “نبع السلام” استقبلت شركة بوابة إسطنبول مكالمات هاتفية من عدة مستثمرين جدد.
حيث أن الاتفاقية شجعت المستثمرين بالاستثمار في تركيا بعد قرار رفع العقوبات واستقرار تركيا دولياً.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات مشابهة

Call Now

Compare