مناطيد حرارية مصنعة محلياً تُزيّن سماء كبادوكيا التركية لأول مرة

مناطيد حرارية مصنعة محلياً تُزيّن سماء كبادوكيا التركية لأول مرة

لأول مرة تحلق مناطيد حرارية المحلية الصنع في منطقة كبادوكيا التركية، الواقعة بولاية نوشهير(وسط )، وذلك بعد اتمام مرحلة التجارب.

حيث حلقت 6 مناطيد مُنتجة من طرف شركة “باشا بالونز” التركية، مع بزوغ الشمس مُحلّقة بالسياح في سماء كبادوكيا.

وشارك 68 سائحا في جولة المناطيد الحرارية، مدتها 45 دقيقة.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة باشا بالونز، خالص أيدوغان، في تصريح صحفي، إنهم يعيشون لحظات حماس وفرح مع تشغيل مناطيد جديدة محلية الصنع أضافت ألوانا جديدة لسماء المنطقة.

وأوضح أيدوغان “لقد قمنا بتجريب أول منطاد محلي الصنع في أكتوبر/تشرين الأول 2019 واليوم، انطلقت 6 مناطيد من إنتاج شركتنا في رحلاتها التجارية لحمل السياح”.

وذكر” المناطيد ذات طاقة استيعاب من 4 إلى 28 شخصا، اليوم أنجزنا أولى رحلاتنا في الجو مع ضيوفنا، وهدفنا هو جعل مناطيدنا المحلية تطير حول العالم”.

وفي عام 2019، بلغ عدد السياح الذين حلقوا بمناطيد حرارية في منطقة كبادوكيا وسط تركيا، 585 ألفا و582.

وتشتهر منطقة كبادوكيا التاريخية والسياحية بمدنها تحت الأرض، ومداخن الجنيات، أو ما يطلق عليه في الصحارى العربية “موائد الشيطان”، والتي تشكلت نتيجة عوامل النحت والتعرية.

وإضافة إلى الأماكن التاريخية، يستمتع السياح المحليون والأجانب برؤية المناظر الخلابة من السماء، عبر رحلات المناطيد التي تنتشر في كبادوكيا.

المصدر: الأناضول

مقالات ذات صلة

Call Now

Compare

اكتب كلمة البحث