العقارات والجنسية التركية ، أنت تسأل والاستشاري محمد يجيب

العقارات والجنسية التركية ، أنت تسأل والاستشاري محمد يجيب

اذا كنت مستثمراً أو مهتماً في مجال العقارات والجنسية التركية ، فلا بد أنك من خلال بحثك عن هذا الموضوع، واجهت
العديد من الأسئلة، وبما أنك وصلت إلى هنا فأنت حتماً في المكان الصحيح.

فإليك مجموعة مميزة من الأسئلة الخاصة بموضوع العقارات والجنسية التركية التي يجيب عنها الاستشاري العقاري المعتمد من الحكومة التركية د.محمد عبد الفتاح بدوي.

 

عند اتخاذ القرار الخاص بالعقارات والجنسية التركية عليك التفكير جيداً هل كل العقارات تصلح للحصول على الجنسية التركية؟

بالطبع يمكنك اختيار النوع الذي تريده من العقارات، سواء كان العقار منشأةً سكنيةً أو تجاريةً أو أرضاً، بشرط أن تزيد قيمتها الفعلية عن 250 ألف دولار أمريكي.
 ولكن عليك الانتباه، فالأراضِ لها شروطها الخاصة بها والتي تختلف عن باق العقارات التي تصلح للتملك الأجنبي.

 

فيما يخص العقارات والجنسية التركية هل يكفى أن يكون العقار مكتملا من ناحية إنشائية؟

ليس شرطاً وإنما يجب التأكد أن العقار قد استوفى كامل الشروط القانونية اللازمة والتأكد كذلك من خلو العقار أو
المشروع بشكل عام من أي مشكل قانونية أو مالية، والتي هي بالدرجة الأولى من اختصاص شركات الاستشارات المعتمدة حيث يجب اختيار الشركة الموثوقة والمعتمدة من قبل الحكومة التركية للتأكد من سلامة العقار من أي مشاكل.

 

هل رخصة الإسكان تؤثر على العقار؟

رخصة الإسكان هي ضرورية جدا للعقار، فالعقارات التي لم تحصل على رخصة الإسكان لها عيوب عديدة، منها:
– في حال كان العقار جزء من مجمع سكني أو بناية بها شقق وليس عقاراً مستقلاً بذاته كأن تكون فيلا مستقلة، فهذا
يعني أن فواتير الكهرباء والماء والتدفئة وغيرها توزع على جميع الوحدات السكنية في المجمع بالتساوي، بغض النظر
عن معدل استهلاك كل وحدة سكنية (حتى لو كان العقار غير مسكون)، وهذا يسبب خسارة كبيرة لك بمرور الوقت خاصة
التدفئة فإن تكلفتها مرتفعة نسبيا.
– هذا النوع من العقارات غير مرغوب للشراء للأتراك أو الأجانب على حد سواء، ما يعني أنك ستواجه صعوبة كبيرة في
بيعها وغالباً بخسارة لذلك لا ننصح بها أبداً إلاّ في حالات نادرة لمشاريع مضمونة.

 

ما علاقة الأوراق المكتملة قانونياً في عوامل الأمن والسلامة المتعلقة في مجال العقارات والجنسية التركية؟

لا تكتمل الأوراق القانونية للعقار، إلاَّ بعد قيام جهة مختصة من الحكومة التركية بفحص عوامل الأمن والسلامة لها. لذلك من الوارد أن تكون العقارات الغير مكتملة أوراقها قانونياً، مخالفة لقوانين البناء ولم تخضع لمعايير الأمن والسلامة، ما يعرضها للخطر في حال حدوث أي كارثة، مثل: الزلازل والفياضانات وغيرها، وبالتالي فأنت تعرض نفسك للخسارة والخطر.

 

كيف يتم تسعير العقار؟

هنالك العديد من المعايير التي تؤثر على تحديد سعر العقار، ومنها:
-المنطقة الجغرافية: وتعتبر الأهم، حيث تختلف أسعار العقارات في تركيا بناءً على طبيعة المنطقة من حيث: طبيعة السكان ومعدل رفاهيتهم (المستوى الاجتماعي)، المنشآت الحيوية في المنطقة، طبيعة المنطقة فيما إذا كانت سكنية أو تجارية أو صناعية أو سياحية أو سياسية.
-مرافق وخدمات العقار: بالطبع فإنه كلما كانت خدمات العقار ومرافقه أفضل يرتفع سعر العقار.
-اطلالة العقار: تكون أسعار العقارات المطلة على المناطق الجذابة مثل الجبال والبحار، أعلى سعراً من غيرها.
بعض المستثمرين يرغبون بالحصول على عدد أمتار أكبر، ويهتم بالكم وليس بالكيف، ويمكن أن يستثمر في مناطق غير مرغوبة لأجل ذلك، نحن في بوابة اسطنبول ننصحك بالاستثمار في العقارات التي تقع في المناطق المرغوبة للاستثمار، حيث تضمن لك زيادة في القيمة السوقية للعقار بعد عدة سنوات، وبالتالي تضمن لك الحصول على الأرباح من هذا العقار.

 

عند التفكير في العقارات والجنسية التركية كيف تحسب مصاريف الطابو ومن الذي يدفع تلك المصاريف؟

تبلغ قيمة مصاريف الطابو 3% من القيمة الفعلية للعقار، وغالباً ما يتحمل المشتري هذه المصاريف وليس البائع.

 

لماذا يحاول بائع العقار تغيير سعره الحقيقي؟

السبب هو ضريبة الربح على العقارات في تركيا، وهذا يعني أن الحكومة التركية تحصل على ما نسبته 22% من أرباح العقارات التي يتم إعادة بيعها خلال أقل من 5 سنوات من تاريخ شرائها، والتي يقوم غالباً البائع بتحميلها للمشتري.
مثال:
– اشترى المستثمر (م) عقار بمبلغ 50000 ليرة تركي، ثم باعه بعد 3 سنوات بمبلغ 100000 الف ليرة تركي،
أي هناك أرباح بقيمة 50000، وبذلك تكون ضريبة الربح على هذا العقار 50000*22%=11000 ألف ليرة تركية.

 

هل تصلح العقارات المملوكة لأجانب لاكتساب الجنسية التركية؟

لا تصلح لاكتساب الجنسية التركية، يعني أن العقار الذي يصلح للجنسية التركية هو فقط ما كان مملوكاً لتركي.

 

إذا تم بيع العقار من أجنبي لتركي هل يكون العقار مناسب للجنسية إذا اشتراه أجنبي؟

نعم يصلح ولكن يجب أن يكون المشتري الأخير ليس قريب من الدرجة الأولى لصاحب العقار الأجنبي الأول.

 

ما هو سعر الصرف الذي يحتسب عند شراء العقار في تركيا؟

يحتسب سعر شراء العقار بناءً على سعر صرف الدولار في نفس يوم الشراء حسب البنك المركزي التركي.

 

هل يعتبر تحويل الأموال من خارج تركيا إلى مالك العقار بشكل مباشر أمر سليم؟

إن قيام بعض المستثمرين بتحويل الأموال من خارج تركيا إلى الشركات العقارية مباشرة أو بطريقة غير رسمية، أو أي طريقة أخرى غير الطريقة المعتمدة لدى الحكومة التركية، يؤدي إلى فقدان المستثمر الأحقية في الحصول على الجنسية التركية.

 

فيا يخص العقارات والجنسية التركية ما هي أهمية عمل توكيل لشركة عقارية؟

نحن ننصح بعمل توكيل لشركة عقارية موثوقة من أجل استخراج الجنسية التركية، حيث يوجد العديد من الخطوات الدقيقة والحساسة والتي يؤدي أي خطأ فيها إلى منعك من تقديم طلب الجنسية، أو عدم الحصول عليها بعد تقديم الطلب، وكون الشركات العقارية على خبرة كافية بهذا الموضوع فضلاً عن وجودها في تركيا وتحدثها للغة التركية، يسهل عملية استخراج أوراق الأهلية للعقارات وتقديم طلب الجنسية والأوراق اللازمة، وبالطبع التنقل بين الدوائر الحكومية يكون بسهولة من خلال الشركات العقارية، فضلاً عن تقديم النصائح لك لضمان عدم وقوعك في مشكلات من شأنها حرمانك من التقديم للجنسية أو حتى تأخير العملية لوقت أطول.

 

ما هي مدة استخراج ورقة الأهلية للعقار (ورقة المطابقة) ؟

بعد شراء العقار يتم التقديم على ورقة الأهلية للعقار، ويستغرق استخراجها مدة يوم إلى أسبوع.

 

ما هي مدة استخراج الإقامة للمستثمر وهل يوجد له تسهيلات؟

المستثمر له استثناء، حيث بمجرد حصوله على ورق أهلية العقار يمكنه في نفس اليوم التقدم للحصول على اقامة مستثمر، وبطاقة الإقامة تخرج بعد أسبوعين، وللعلم إن الإقامة العقارية للمستثمر (اقامة المستثمر) تكون للمستثمر فقط وليس له ولعائلته، حيث تستخرج من دائرة خاصة وليست دائرة الهجرة التى يقدم عليها الناس بشكل عام.

 

فيما يتعلق بموضوع العقارات والجنسية التركية متى يتقدم المستثمر للحصول على الجنسية التركية؟

بعد استيفاء كافة الأوراق المطلوبة للحصول على الجنسية التركية، وبعد التقدم للإقامة العقارية مباشرة، يستطيع التقديم للجنسية التركية، مع العلم أنها كانت تتم بعد الحصول على إقامة المستثمر، ولكن في الآونة الأخيرة أصبح يمكن التقدم للحصول على الجنسية التركية في نفس يوم تقديم طلب اللإقامة للمستثمر،وتدرج هذه الخطوة ضمن سلسلة التسهيلات التي تقدمها الحكومة التركية للمستثمرين.

هذه كانت أكثر الأسئلة الواردة من زبائننا الأعزاء، إذا كان لديك مزيد من الأسئلة والاستفسارات، أو تحتاج لاستشارة في هذا المجال، يمكنك التواصل من هنا مع مستشارنا د.محمد عبد الفتاح بدوي.

 

آخر تحديث 05/12/2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Call Now

Compare

اكتب كلمة البحث