نبذة عن شركة بوابة اسطنبول العقارية

قبل عام 2012م كان التملك العقاري في تركيا لغير الأتراك التركية مقيداً بكثيـر من العراقيل القـانونية، على الرغـم مـن أن القانون التركي يمنح غير الأتراك حق شراء العقارات والأراضي منذ 1935، وحتى شهر مايو (أيار) عام 2012، كان هذا الحق مشروط بمبدأ المعاملة بالمثل، فـالدول التي تمنح المواطن التركي حق شراء العقارات فيها يحصل مواطنوها على حق شراء عقارات في تركيا، وقد ظل هذا الشرط كان عائقا كبيراً أمام معظم المستثمرين، حتى تم إلغاؤه.

ولقد أُلغي قانون المعاملة بالمثل بموجب قانون سجل الأراضي الصادر فــي الثالث من مايو 2012، مما فـتـح آفاق الاستثمار العقاري للأجانب في تركيا بالمطلق؛ لتدخل تركيا إلـى مصـاف الدول الجاذبة للاستثمار العقـاري بقوة.

وبعد هذا التعديل، بدأ السيد فؤاد بدوي فورا بتأسيس شركة بوابة اسطنبول للاستثمار والاستشارات العقارية، وهي بوابة ودليل لجميع المستثمرين  في تركيا وحول العالم الذين يرغبون في بالاستثمار في المجال العقاري.

ولأن هذا العمل ليس سهلاً ويتطلب الكثير من الجهد والدقة والأمانة والخبرة، فقد تحملت الشركة مسؤولية توفير العقارات والفـرص الاستثمارية ذات العائد المرتفع المناسبة والخالية من المشاكل القانونية والتقنية، لذلك تحرص الشركة على تقديم جميع الخدمات والحلول في مجال الاستثمار والاستـشارات العقارية لعملائها فـي العالم وفي تركيا.

وللشركة العديد من الاتفاقيات والشراكات مع البنوك وشركات التقييم المعتمدة وكبرى الشركات العقارية والإنشائية الموثوقة والمعتمدة لدى الحكومة التركية، وتركز الشركة اهتمامها على المستثمرين في تركيا وحول العالم وتعمل على إيجاد الحلول الفرص الاستثمارية التي تناسب وتلبي وتلائم احتياجاتهم وآمالهم وتطلعاتهم

وفي عام 2018 صدر قانون تركي ينص على توطين وتجنيس المستثمرين الأجانب من خلال الاستثمار العقاري أو الوديعة البنك ومنذ ذلك التاريخ بدأت بوابة إسطنبول فورا بتطبيق ذلك القانون على مستثمريها الراغبين في الحصول على الجنسية التركية بشروط.

رؤية شركة بوابة اسطنبول

أن نكون أفضل من يقدم الخدمات والحلول العقارية في تركيا، من خلال تطوير وتدريب فريق العمل.

رسالة شركة بوابة اسطنبول

نعمل بمسؤولية عالية ونتخذ الإبداع والابتكار نهجاً بما يخدم ويلبي احتياجات المستثمرين ويحقق تطلعاتهم.

مهمة الشركة 

تتمثل مهمتنا في تعظيم عوائد المستثمرين من خلال الاحترافية والاستباقية والمهنية في تقديم الخدمات والحلول العقارية.

 نبذة عن شركة بوابة اسطنبول العقارية

قبل عام 2012م كان التملك العقاري في تركيا لغير الأتراك التركية مقيداً بكثيـر من العراقيل القـانونية، على الرغـم مـن أن القانون التركي يمنح غير الأتراك حق شراء العقارات والأراضي منذ 1935، وحتى شهر مايو (أيار) عام 2012، كان هذا الحق مشروط بمبدأ المعاملة بالمثل، فـالدول التي تمنح المواطن التركي حق شراء العقارات فيها يحصل مواطنوها على حق شراء عقارات في تركيا، وقد ظل هذا الشرط كان عائقا كبيراً أمام معظم المستثمرين، حتى تم إلغاؤه.

ولقد أُلغي قانون المعاملة بالمثل بموجب قانون سجل الأراضي الصادر فــي الثالث من مايو 2012، مما فـتـح آفاق الاستثمار العقاري للأجانب في تركيا بالمطلق؛ لتدخل تركيا إلـى مصـاف الدول الجاذبة للاستثمار العقـاري بقوة.

وبعد هذا التعديل، بدأ السيد فؤاد بدوي فورا بتأسيس شركة بوابة اسطنبول للاستثمار والاستشارات العقارية، وهي بوابة ودليل لجميع المستثمرين  في تركيا وحول العالم الذين يرغبون في بالاستثمار في المجال العقاري.

ولأن هذا العمل ليس سهلاً ويتطلب الكثير من الجهد والدقة والأمانة والخبرة، فقد تحملت الشركة مسؤولية توفير العقارات والفـرص الاستثمارية ذات العائد المرتفع المناسبة والخالية من المشاكل القانونية والتقنية، لذلك تحرص الشركة على تقديم جميع الخدمات والحلول في مجال الاستثمار والاستـشارات العقارية لعملائها فـي العالم وفي تركيا.

وللشركة العديد من الاتفاقيات والشراكات مع البنوك وشركات التقييم المعتمدة وكبرى الشركات العقارية والإنشائية الموثوقة والمعتمدة لدى الحكومة التركية، وتركز الشركة اهتمامها على المستثمرين في تركيا وحول العالم وتعمل على إيجاد الحلول الفرص الاستثمارية التي تناسب وتلبي وتلائم احتياجاتهم وآمالهم وتطلعاتهم

وفي عام 2018 صدر قانون تركي ينص على توطين وتجنيس المستثمرين الأجانب من خلال الاستثمار العقاري أو الوديعة البنك ومنذ ذلك التاريخ بدأت بوابة إسطنبول فورا بتطبيق ذلك القانون على مستثمريها الراغبين في الحصول على الجنسية التركية بشروط.

رؤية شركة بوابة اسطنبول

أن نكون أفضل من يقدم الخدمات والحلول العقارية في تركيا، من خلال تطوير وتدريب فريق العمل.

رسالة شركة بوابة اسطنبول

نعمل بمسؤولية عالية ونتخذ الإبداع والابتكار نهجاً بما يخدم ويلبي احتياجات المستثمرين ويحقق تطلعاتهم.

مهمة الشركة 

تتمثل مهمتنا في تعظيم عوائد المستثمرين من خلال الاحترافية والاستباقية والمهنية في تقديم الخدمات والحلول العقارية.

إن سياسة شركة بوابة إسطنبول تقتضي بأن يتم إنجاز أعمالها المختلفة من خلال توظيف أفضل العاملين والمستشارين الذين يتمتعون بكفاءة عالية لتحقيق الامتياز في الجودة لتتماشى مع متطلبات المستثمرين وفقاً للمواصفات والمعايير المعتمدة، وتهدف الشركة إلى :

  • التطوير والتدريب المستمر في جميع أنشطة العمل.
  • دراسة وتطوير التصاميم ومعايير الجودة وخفض التكاليف بصفة دورية.
  • تحقيق الجودة التي تفوق تطلعات المستثمرين.
  • أن تكون أهداف نظام الجودة في العمل قابلة للقياس والمراجعة المستمرة لإدارة الشركة.

بتحقيق تلك الأهداف تكون الشركة طبقت نظام الجودة من خلال تسخير الموارد المتاحة وبرامج التدريب

فؤاد بدوي
م. فؤاد بدوي رئيس مجلس الإدارة

عملت شركة بوابة إسطنبول للاستثمار والاستشارات العقارية” منذ بداية تأسيسها ‏عام 2012 على أن تكون رائدة العمل العقاري في تركيا، وحرصت على أن تكون حلقة‏ وصل بين رجال الأعمال والمستثمرين من جهة وأصحاب الشركات العقارية من جهــة أخـــرى.

لقد تحقق بفضل الله حلمنا بتطوير شركتنا التي وضعنا فيها خلاصة تجربتنا الطويلة بهذا المجال بما يتوافق مع إستراتيجيتنا الهادفة إلى تأسيس كيان متكامل قادر على النمو والتطور مع متطلبات السوق التركية، وذلك بالاعتماد على خبرتنا الواسعة وقوة ومكانة الاقتصاد التركـي.

لقـد ساهم عدد من العوامل في تحقيق نجاحنا الحالي، منها تضافر الجهود المشتركة للعاملين في بـوابـة إسـطـنـبـول والعلاقات الإستراتيجية الوطيدة التي بنيناها مع مستثمرينا وشركائنا، وإيماننا بالقيم والمبادئ التجارية الخالصة التي تكفل المنفعة المتبادلة على مبدأ “رابح- رابح”، فضلًا عن التزامنا بتقديم عروض ذات جودة عالية وبأسعار تنافسية.

ومن أجل مواكبةً مقتضيات المرحلة الحالية والمستقبلية وانطلاقاً من رؤيتنا الشاملة لواقع سوق العقار التركي ، أطلقنا هوية جديدة بشكل عصري في بوابة إسطنبول من شأنها أن تؤهلنا للعمل بشكل تفاعلي أكثر التزامًا يعكس مسؤولية الشـركة اتجاه مستثمريها، فيما يحدونا أمل كبير بمستقبل نقدم فيه أفضل ما لدينا من حدمات في جميع المدن التركية.

وعليه فإن مهمتنا تكمن بضرورة أن نحمل العبء عـن المستثمر لتوفير وقته وجهده وماله ونقدم له العديد من الخدمات ومساعدته في اختيار العقارات الخالية من أي رهونات أو مشـاكل وذات العائد المرتفع وإنجاز عمليات البيع والشراء مقابل نسبة معقولة ومنافسة، ‏وأود أن أذكر أن شركتنا أبرمت العديد من الصفقات من الأصول والأراضي والأملاك والمشاريع بكافة مناطق إسطنبول ‏ويلوا وضواحيها ومدن تركيا بأسلوب احترافي لجميع الأطراف ومازلنا على العهد ولدينا العديد من قصص النجاح.

وأود أن أذكر بأن بوابة اسطنبول ملتزمة بالانسجام مع توجهات الخطة الاقتصادية التركية الطموح التي تبنتها الحكومة والمعروفة باسـم “رؤية 2023″، ونعمل على أن نكون جزءاً أساسياً يعمل بالتوازي لتنمية السوق العقاري وفـقاً لتوجهات الرئيس: رجـب طيب أردوغان.

تسعى “ بوابة إسطنبول ” لخـدمة المستثمرين من خلال ‏فـريـق عـمل متمرس يحـرص على إرضاء المستثمر ويلتـزم بقواعد السلوك المهني و أخلاقياته بمستوى ‏عالٍ من الاحترافية والشفافية.

تواصل معنا

آخر تحديث 29/09/2020

Call Now

Compare

اكتب كلمة البحث